الرئيسية / الدواجن و الأرانب / الدجاج البلدي: قواعد إنشاء العنابر و وضع الحواجز الصحية

الدجاج البلدي: قواعد إنشاء العنابر و وضع الحواجز الصحية

إن تعدد العنابر (أو الكوارى) في نفس الضيعة تدفعنا إلى تطبيق المجموعة الواحدة و رغم ذلك يمكن أن تنتشر العدوى من عنبر لآخر سواء عن طريق الهواء، إذا كانت العنابر متقاربة، أو بواسطة المربي نفسه لأنه مجبر للتنقل من عنبر لآخر.

هناك قواعد أخرى يجب اتباعها:

* يمنع وضع الحيوانات الصغيرة العمر تحت الرياح المألوفة، يجب أن تمر أولا عن الحيوانات الصغيرة أو الكتاكيت نظرا لضعف بنيتها الصحية و الجسمانية  تم عن الديوك الأكبر سنا تم تمر عن الدجاجات التي تبيض  .

* دجاج البيض يجب أن يكون تحت الرياح المألوفة القادمة مرورا عن ديوك اللحم.

* ليست هناك معايير تهم المسافات الفاصلة بين العنابر لتجنب انتشار المرض المتنقل بواسطة الهواء. لكن يمكن إنشاء حواجز من الشجيرات أو الأشجار و هذا يساعد على تقليل انتشار العدوى أو الميكروبات.

* عمليا، ينصح بترك مسافة 30 متر بين العنابر مع غرس شجيرات بينها.

الحواجز الصحية هي مجموعة إجراءات احترازية هدفها هو الحيلولة دون دخول و انتشار المرض داخل الضيعة. هذه الحواجز يجب أن  تطبق داخل الضيعة أي ما بين عنبر و آخر و كذلك في محيط الضيعة لكي لا يتسلل المرض من ضيعة أخرى إلى ضيعتنا.

* من الحواجز الصحية المهمة جدا هي ملابس المربي. يجب تغيير الملابس (الكمبنزون، البلوزة، البوط…) عند انتقال المربي أو العامل المكلف من عنابر إنتاج الدجاج اللاحم إلى عنابر الدجاج البياض و العكس.

* يجب تشديد الحواجز الصحية بمحيط الضيعة من خلال غرس شجيرات في محيطها و تعقيمها باستعمال ماء الجير و تعقيم الأدوات التي يراد إدخالها للإستعمال.

تصميم العنابر(الكوريات)

مساحات عنابر تربية الدجاج

* لمساحة بناية تربية الدجاج علاقة وطيدة بمدة التربية و وقتها و كذلك بنوع الإنتاج (دجاج لاحم أو بيض).

* عنبر الكتاكيت: يجب الاحتفاظ بكثافة 20 كتكوت/م² كمعيار للبناية. هذا المعيار أو المقياس يمكن أن نلائمه حسب العمر الذي يحال فيه الكتاكيت إلى عنبر النمو: كلما كانت فيه الإحالة في وقت مبكر (عمر صغير) يمكن أن تكون الكثافة أكبر. بهذا و عمليا، يمكن تخصيص مساحة 10 م² لمجموعة مكونة من 200 كتكوت.

* عنبر نمو ديوك اللحم: ينصح بعدم تجاوز 8 ديوك في المتر مربع.

* يجب الأخذ بالاعتبار أنه في بعض الحالات يحتفظ بالدجاج في العنبر و عدم السماح له بالسرح إذا ما كان هناك تهديد بعدوى كأنفلونزا الطيور مثلا.

* عنبر دجاج البيض: بالنسبة للدجاجات المنتجة للبيض، الكثافة التي ينصح بها هي 6 حتى 8 دجاجات في المتر مربع.

* أرضية العنبر: الأرضية يمكن أن تكون عادية (تراب) أو أرضية من الإسمنت. الأرضية العادية تلائم أكثر تربية الدجاج لأنها أكثر راحة من الأرضية الإسمنتية الباردة.

* المهم في كل هذا هو أرضية جافة و صحية.

* ينصح في حدود الإمكان أن تكون الأرضية المغطاة مرتفعة بعض الشيئ مقارنة بساحة السرح تجنبا لدخول المياه في حالة سقوط أمطار غزيرة.

* أرضية العنبر، زيادة على أنها يجب أن تكون جافة و صحية، من الضروري أن تغطى بفراش (تبن أو نجارة) جاف كذلك تجنبا للتخمر و طرح الأمونياك. كما يجب أن يضمن للدجاج راحة و وقاية من التهابات على مستوى القدمين.

الجوانب و التهوئة

* يجب أن تكون عنابر الكتاكيت دافئة حتى تلبي حاجياتها من الحرارة. إذن يجب أن تكون الجوانب مغلقة و معزولة و تضمن لنا تهوئة جيدة تساعد على إخراج الرطوبة و غاز الكاربون و الأمونياك.

* نافذة عادية مرتفعة نسبيا يمكن أن تقوم بهذا الدور.

* بالنسبة لعنابر النمو: تحتاج هذه العنابر لتهوئة أكثر و هذا يفرض علينا إنشاء نوافذ من الجانبين تكون مرتفعة نسبيا على مستوى الدجاج تجنبا لمجرى الهواء. هذه التهوئة ستؤدي إلى تجديد الهواء و ستساعد على تجفيف الفراش و طرح الرطوبة.

* في بعض الحالات، يلجأ إلى استعمال مروحيات لإفراغ الكوري من الرطوبة.

السقف

* يجب أن يحمي الدجاج من الأمطار و كذلك من الشمس. السقيفة يجب أن تتجاوز العنبر حتى لا تكون المدة التي تدخل فيها الشمس طويلة.

تجهيزات عنابر ديوك اللحم

الفراش

* يجب أن يكون نظيفا، جاف و مرن: ضمان الراحة للدجاج؛

* يتكون الفراش من التبن. للتبن قدرة كبيرة على امتصاص الماء؛

* سمك الفراش يجب، في مرحلة البداية، أن يبلغ سمكه 10 إلى 15 سنتميتر؛

* التهوئة الجيدة لها أثر إيجابي على الفراش حيث تعمل على تجفيفه من المياه المتدفقة من الشرابات.

تجهيزات التغذية و الشرب

* باحترامنا لمعايير تجهيزات التغذية و الشرب، نجنب الدجاج الدخول في صراع على الأكل و الماء. العكس يؤدي بنا إلى إنتاج غير متجانس من حيث الوزن في نفس المجموعة. و عليه يجب تطبيق المعايير الآتية:

في مرحلة البداية

وكالة واحدة لكل 100 كتكوت

شرابة واحدة لكل 100 كتكوت

في مرحلة النمو و النهاية

وكالة من سعة 50 لتر لكل 60 ديك

شرابة لكل 160 ديك

* يجب أن تكون الشرابات نظيفة و أن يجدد الماء دائما و إذا كان بالإمكان تجهيز العنابر بشرابات أوتوماتيكية.

* يجب تخصيص مكان خاص جاف و صحي لتخزين أكياس العلف.

* بالنسبة للشرابات، ينصح باستعمال شرابات أوتوماتيكية تفاديا لضياع الوقت في الملء و تسهيل استعمال الأدوية لما تدعو الضرورة إلى ذلك و عليه، ينصح بتركيب وعاء ذو سعة 80 إلى 100 لتر.

مرحلة البداية

* في مرحلة البداية، يفضل أن تم  بعنبر خاص للكتاكيت

* يجب وضع حواجز دائرية قطرها لا يتجاوز 4 أمتار لكل 500 كتكوت، تتوسطها سخانة. يمكن سحب الحواجز ابتداءا من 10 إلى 12 يوم من عمر الطيور.

* يجب تسخين البناية 24 ساعة قبل دخول الكتاكيت و ذلك لتجنب وضعهم على فراش بارد.

الإضاءة

* في الثلاتة أيام الأولى على الأقل، يجب ضمان إضاءة مستمرة 24 ساعة/24.

التدفئة

* تكون الكتاكيت شبه عارية من الريش (ريش رقيق) و بهذا فهي أكثر بالتغيرات الطارئة على مستوى الحرارة في العنبر و لهذا لابد من عملية التسخين لتلبية حاجيات الكتاكيت الصغيرة من الدفء.

* عمليا، يجب ضبط مستويات الحرارة بالعنبر حسب المقاييس في الجدول التالي و هذا لن يعفينا من مراقبة انتشار الكتاكيت جيدا في العنبر:

الأسبوع 01: 35 درجة مؤوية

الأسبوع 02: 32 درجة مؤوية

الأسبوع 03: 29 درجة مؤوية

الأسبوع 04: 26 درجة مؤوية

الأسبوع 05: 23 درجة مؤوية

الأسبوع 06: 20 درجة مؤوية

بعد 6 أسابيع: 15 إلى 20 درجة مؤوية

دراية المربي

* خلال الأيام الأولى من عمر الدجاج، يجب على المربي أن يربي أن يقوم بزيارات متعددة إلى العنابر (حتى 5 مرات في اليوم) و ذلك لمراقبة السير العادي للضيعة خصوصا ما يخص تحركات و انتشار الكتاكيت و مستويات الحرارة و ملء العلافات و الشربات و نظافة التجهيزات.

* خلاصة يمكن القول أن حضور المربي بصفة مستمرة و مراقبة و تتبع جميع ظروف التربية تعتبر عوامل نجاح المشروع.

* بداية غير موفقة أو تعثرات يمكن أن يكون لها آثار سلبية على نمو و صحة صحة الدجاج مستقبلا.

شاهد أيضاً

تربية ديوك الدجاج البلدي

تربية الدجاج البلدي: مبادئ عامة الهدف الأول هو إنتاج منتوج قابل للبيع: يجب أن يجد …