الرئيسية / الأبقار / أبقار الهولشتاين

أبقار الهولشتاين

بقرة الهولشتاين لإنتاج الحليب معدل إنتاجها في اليوم هو 28 لتر أي ما يعادل 12000 لتر خلال 10 اشهر في السنة.

أصل سلالة أبقار الهولشتاين

أبقار الهولشتاين واحدة من سلالات الأبقار المنتجة للحليب الأكثر انتشارا في العالم، بل وتعتبر أعجوبة العالم في كميات انتاج الحليب المنتجة حيث أن عدد من البلدان حسنت من إنتاجيتها للحليب بشكل كبير حتى صار إنتاج الحليب يتعلق بسلالة الهولشتاين دون غيرها من سلالات الأبقار.

أصل السلالة يعود الى مناطق ساحل بحر الشمال بين هولندا و الدنمارك وهو الأمر الذي جعل اسم سلالة أبقار الهولشتاين مرتبطة بالجنسية الهولندية لدى عدد كبير من الناس ومربي الأبقار. وشهدت السلالة تطورا كبير من حيث الخصائص الوراثية لإنتاج الحليب بعد الحرب العالمية الثانية حيث قامت دول عديدة خصوصا فرنسا وهولندا بتحسين نسل السلالة والحصول على أبقار عالية الانتاج للحليب.

خصائص سلالة بقر الهولشتاين

يمكن التعرف على بقر سلالة الهولشتاين بكل سهولة نظرا للونها المميز ومظهرها الخارجي حيث أنها تتميز بصوف أبيض مع بعض المناطق الملونة بالأسود كصفة مميزة أولى للسلالة، إضافة الى إمكانية وجودها في لون أبيض مع بقع حمراء عوض السوداء لكن بنسب قليلة.

هي سلالة ذات حجم كبير حيث يمكن أن يصل ارتفاع البقرة إلى حوالي 1.45 متر عند الإناث و 1.65  عند الذكور في حين أن وزن الأبقار يتراوح بين 600 الى 700 كلغ بالنسبة للإناث و 900 حتى 1200 كلغ بالنسبة للذكور.

يبلغ إنتاج بقرة الهولشتاين من الحليب في المتوسط 9330 كلغ من الحليب خلال السنة، مع جودة عالية للحليب، وتكمن أهمية أبقار الهولشتاين في قابليتها للتربية في الحظائر وقدرتها العالية على تحويل الاعلاف الى إنتاج الحليب وقدرة العجول على النمو بسرعة.

كما أن سلالة الهولشتاين تعتبر المصدر الأول للحليب في تزويد المصانع لإنتاج مشتقات الحليب (حوالي 80% من الحليب المستعمل في صناعة الياغورت والعصائر بالمغرب تأتي من بقر سلالة الهولشتاين).
عجلات سلالة بقر الهولشتاين يصبح بإمكانها التزاوج و الإنتاج منذ سن السنتين ونصف في المتوسط، و بلوغ ذروتها من إنتاج الحليب بعد مدة قصيرة من التوالد حيث يمكن للبقرة أن تنتج اكثر من 100 ألف كلغ من الحليب في 9 ولادات فقط.

الوسط الملائم لمزارع تربية بقر الهولشتاين

يمكن لأبقار الهولشتاين أن تتأقلم مع عدد من الخصائص المناخية لكن يبقى المناخ الجبلي في المرتفعات هو الوسط الجيد والمناسب للسلالة، ويتطلب الأمر استعمال المكيفات في المناطق الحارة جدا من العالم. كما يمكن لضيعات تربية الأبقار الإعتماد على السلوجة و الأعلاف المركزة و المركبة في إنتاج الحليب، بالإضافة إلى إمكانية تربية أبقار الهولشتاين على الأعلاف الخضراء فقط مع التبن.

شاهد أيضاً

رعاية العجول بعد الولادة

بعد الولادة مباشرة، تبدأ الأم بتجفيف جسم العجل و يجب علينا أن نتأكد من أن …